كم معدل السكر التراكمي الطبيعي ؟

 

تتعدد التحاليل التي يتم الاعتماد عليها تشخيص مرض السكري، ومن أبرزها تحليل سكر الدم العشوائي. 

في هذا المقال سنلقي الضوء على هذا التحليل ونكشف تفاصيله ونسبته الطبيعية، فلنبدأ.

ما هو تحليل السكر التراكمي؟


تحليل السكر التراكمي HbA1c هو تحليل يكشف عن نسبة الجلوكوز المرتبطة بالهيموجلوبين خلال 3 شهور ماضية، سأحاول أن أوضح معنى ذلك بشكل بسيط.

بعد هضم الأطعمة المحتوية على السكريات والكربوهيدرات فإنه يتم إطلاق الجلوكوز في مجرى الدم، ويرتبط ببروتين موجود عليه يسمى الهيموجلوبين، وهو البروتين المسؤول عن إكساب الدم اللون الأحمر، ويقوم أيضًا بنقل الأكسجين إلى الخلايا. 

هنا تفرز خلايا بيتا الموجودة بالبنكرياس هرمون الإنسولين الذي يبدأ في نقل الجلوكوز من مجرى الدم إلى الخلايا ليتمكن الجسم من الاستفادة منه في إنتاج الطاقة، هل أصبح الأمر واضحًا؟ حسنًا، لنستكمل.

زيادة نسبة الجلوكوز المرتبطة بهيموجلوبين الدم تعني أن هناك خلل في نقله إلى الخلايا، وبالتالي يمكن معرفة إذا ما كان المريض يعاني من ارتفاع سكر الدم أم لا من خلال تحليل سكر الدم التراكمي. 

لكن كي نتمكن من تحديد ذلك لا بد من معرفة القيمة الطبيعية لهذا التحليل.

جدول معدل السكر التراكمي الطبيعي.


بناءً على العديد من الدراسات تم الاتفاق على مدلول نسب السكر التراكمي، لاحظ معي هذا الجدول لتتعرف عليها.

حالة الجسم قيمة التحليل 
الحالة الطبيعية تتراوح بين 4- 5.6%
مرحلة ما قبل السكري تتراوح بين 5.7 – 6.4%
مرحلة الإصابة بالسكري 6.5% أو أكثر

أما عن التحاليل الأخرى التي تساعد في التشخيص نجد: 

الشروط الصحيحة لنتيجة تحليل سكر تراكمي دقيقة.


سواء كنت تعاني من مرض السكري أو لا فإن إجراء التحاليل من فترة لأخرى يساعدك على فهم حالتك الصحية بشكل جيد، ويجعلك على استعداد لاتخاذ الإجراءات السريعة للتحكم في مستوى سكر الدم. 

لكن هي هناك إجراءات يجب تنفيذها قبل إجراء التحاليل؟ 

دعنا نتفق أن تلك الإجراءات تختلف من تحليل إلى آخر، فهناك تحاليل تتطلب الصيام لمدة 8 ساعات متواصلة قبل سحب العينة مثل تحليل سكر الدم الصائم، وتحاليل أخرى لا تحتاج إلى إلى تنفيذ أية إجراءات قبلها، فإلى أي نوع ينتمي تحليل سكر الدم التراكمي؟

يعد هذا التحليل من تحاليل الدم البسيطة التي لا تتطلب التجهيز لها قبل سحب العينة، ويمكن إجراؤه في أي وقت شئت.

ماذا أفعل إذا كان معدل السكر التراكمي مرتفعًا؟


إذا لاحظت أن نتيجة التحليل لديك أعلى من القيمة الطبيعية فيجب عرض حالتك على الطبيب المتابع لإجراء باقي الفحوصات اللازمة وتقييم حالتك بناءً عليها. 

في تلك الحالة لا تعتمد على تقليل السكريات في نظامك الغذائي فحسب، فقد تحتاج إلى تناول بعض الأدوية التي تساعدك على التحكم في مستوى سكر الدم، لتجنب أية مضاعفات متوقعة.

ما هي مضاعفات ارتفاع السكر؟

من أبرز تلك المضاعفات نجد:

  • اعتلال الشبكية .
  • الإصابة بمرض السكري.
  • التهاب أعصاب الأطراف.
  • القدم السكري .
  • خلل بالكلى .

أعلم أنك تتخوف من العلاج بالإنسولين نظرًا لعدم توافر أشكال علاجية منه غير الحقن.

لكن دعني أخبرك أن الإنسولين يعد خيارًا ضمن العديد من الأدوية التي تساعد على ضبط سكر الدم، وقد لا تحتاج حالتك إلى تناوله. 

وحتى إذا احتجت إلى تناول الإنسولين فكن على يقين أن ضبط السكر أفضل بكثير من المعاناة مع المضاعفات.

كيف أحافظ على المعدل الطبيعي لسكر الدم التراكمي؟


ضبط سكر الدم التراكمي لا يأتي في يوم وليلة، فهو يتطلب الالتزام ببعض النصائح التي تحسن أداء الجسم وتقلل فرصة الإصابة بالسكري.

تبدأ رحلتك الحفاظ على المستوى الطبيعي للدم من تناول وجبات غذائية صحية لا تحتوي على نسب عالية من السكريات والكربوهيدرات…

..فالإفراط في تناول تلك الوجبات يزيد العبء على البنكرياس ويضطره إلى إفراز كمية أكبر من الإنسولين لسد حاجة الجسم. 

ومع تكرار ذلك تقل كفاءة عمل البنكرياس ويصبح الجسم عرضة للإصابة بالسكري من النوع الثاني.

من أبرز العوامل التي تلعب دورًا أيضًا في الإصابة بالسكري هي السمنة المفرطة، فكيف يحدث ذلك؟

تؤثر السمنة بالسلب على حساسية المستقبلات للإنسولين، وبناءً على ذلك تزيد فترة تواجد الجلوكوز بالدم مما قد يعرض الجسم لبعض المضاعفات. 

وبالتالي إذا كنت تعاني من السمنة المفرطة فلا بد من المتابعة مع طبيب مختص لمساعدتك على التخلص منها من خلال البرامج العلاجية المناسبة لحالتك، وبالإضافة إلى الأدوية فإن عليك ممارسة الرياضة بشكل منتظم لتحسن من حالتك، وتسرع عملية التخلص من السمنة، ومن أمثلة الرياضات التي يمكنك ممارستها: 

  • المشي.
  • ركوب الدراجات .
  • السباحة.

تحتاج أيضًا إلى التخلص من العادات السيئة التي تدمر صحتك وتجعلك عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض التي يندرج مرض السكري تحت مظلتها، ومن أبرز ما يجب أن تفعله: 

  • الإقلاع عن التدخين.
  • التوقف عن تناول الكحوليات .
  • عدم  تناول الأدوية الستيرويدات دون وصفة طبية.

الخلاصة:


يوضح تحليل سكر الدم التراكمي نسبة الجلوكوز المرتبطة بالهيموجلوبين خلال شهور ماضية، وتتراوح النسبة الطبيعية له بين 4 – 5.6%.

يتم إجراء هذا التحليل دون اتخاذ أية إجراءات مسبقة، وعند ارتفاع نتيجته عن القيمة الطبيعية فهذا يعني أن سكر الدم لديك غير منضبط، وينبغي عرض حالتك على طبيب مختص لتجنب أية مضاعفات متوقعة. 

كي تحافظ على النسبة الطبيعية لسكر الدم التراكمي يجب الالتزام ببعض النصائح مثل تناول وجبات غذائية صحية، والاعتدال في الأطعمة السكرية والكربوهيدراتية، والتخلص من السمنة المفرطة، وغيرهم كما ذكرنا.

وهنا أخبرني، كم نتيجة السكر التراكمي لديك؟

المرجع
HbA1c test results and diabetesHemoglobin A1c (HbA1c) Test for Diabetes

ياسمين احمد

دكتورة صيدلة جامعة الاسكندرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى